منتدى منطقة ازرع
مرحبا بكم في منتدى منطقة ازرع - منتدى ثقافي اجتماعي - نرجو ان نحصل على اعجابكم و مشاركتكم الفاعلة لزيادة المعرفة
المواضيع الأخيرة
» عيد فطر سعيد 1439 هـ
الخميس يونيو 14, 2018 12:20 pm من طرف admin

» شكر لكم على هذا المنتدى الرائع
الأربعاء أبريل 25, 2018 9:50 am من طرف بنت ازرع

» تاريخ حوران العريق
الأربعاء أبريل 25, 2018 9:42 am من طرف بنت ازرع

» تحذير الى مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي
الأربعاء أبريل 25, 2018 9:33 am من طرف admin

»  الوهد- فرش البيت في الموروث الحوراني
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:42 pm من طرف admin

» لباس المرآة في حوران قديما
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:40 pm من طرف admin

» ايام من التراث حصاد القمح
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:38 pm من طرف admin

» افتتاح مهرجان التراث الحوراني في ازرع
الأربعاء أبريل 11, 2018 8:35 pm من طرف admin

» الاحتفال بعيد الفصح المجيد في كنيسة جوراجيوس بازرع
الثلاثاء أبريل 10, 2018 4:21 pm من طرف admin

» اساب عدم شرب القهوة في موروث اهل البادية العربية
الجمعة أبريل 06, 2018 7:38 pm من طرف admin


خطبة الجمعة بعنوان هجرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه من مكة

اذهب الى الأسفل

خطبة الجمعة بعنوان هجرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه من مكة

مُساهمة من طرف البحر في الجمعة ديسمبر 11, 2009 10:50 pm

خطبة الجمعة بعنوان هجرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه من مكة إلى المدينة 11/12/2009



قال الله تعالى : ( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون)

مهمة الإنسان الرئيسية هي عبادة الله تعالى

ولا يوجد امة من الأمم إلا وأرسل إليهم الله تعالى رسولا يبلغهم رسالة الله تعالى الإسلام





قال الله تعالى :إنا أرسلناك بالحق بشيرا ونذيرا وإن من امة إلا خلا فيها نذير)



كل الأمم وصلها رسول للتبشير وللإنذار



وكان أولهم ادم عليه الصلاة والسلام وآخرهم محمد صلى الله عليه وسلم كلهم جاؤوا بالإسلام لله تعالى



العقيدة ثابتة والتشريع مختلف بينهم

وفي سن الأربعين من عمر الرسول محمد صلى الله عليه وسلم نزل الوحي عليه وأول ما نزل اقرأ



ونحن امة اقرأ فلنقرأ



والدعوة إلى الله تعالى كانت سرا ثلاث سنوات

وبعد ذلك جاء الأمر من الله تعالى : ( فاصدع بما تؤمر واعرض عن المشركين)

صعد المصطفى عليه الصلاة والسلام إلى جبل الصفا وقال لو أني أخبرتكم ان خيلا بالوادي تريد أن تغير عليكم أكنتم مصدقي قالوا ما جربنا عليك كذبا قال فاني نذير لكم بين يدي عذاب شديد والله الذي لا اله إلا هو لتموتن كما تنامون ولتبعثن كما تستيقظون والله إنها لجنة أبدا أو نار أبدا

فقال أبو لهب تبا لك سائر اليوم ألهذا جمعتنا فنزل قول الله تعالى تبت يدا أبي لهب وتب

فبدا الرسول صلى الله عليه وسلم بأهله لقول الله تعالى : وانذر عشيرتك الأقربين)





قال تعالى : ( أذن للذين يقاتلون بأنهم ظلموا وان الله على نصرهم لقدير الذين اخرجوا من ديارهم بغير حق إلا أن يقولوا ربنا الله )

لم يعتدوا على احد لم يعتدوا على أموال أحدا ولكن المشكلة بين الإيمان والكفر

وان تغيرت وجوه أشخاصها إلا أن القضية واحدة هي العداوة بين الكفر والإيمان

لما اشتد عذاب الكفار للمسلمين سمح لهم بالهجرة إلى يثرب

فكلهم هاجروا متخفين ما عدا عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه تقلد سيفه وتنكب قوسه وانتضى في يده سهما واختصر عنزته عصاه ومضى قبل الكعبة طاف حول الكعبة سبعا ثم صلى عند المقام وقال شاهت الوجوه لا يرغم الله هذه المعاطس من أراد ان تثكله أمه أو يوتم ولده أو ترمل زوجته فليقني وراء هذا الوادي



وهذا صهيب أراد الهجرة فعلمت قريش به فشتموه فقالوا يا صعلوك جئتنا فقيرا وأصبحت غنيا في بلدنا إذا أردت الهجرة اترك لنا المال فدلهم على ماله وتركوه وهاجر فلما سمع الرسول صلى الله عليه وسلم قال : ربح صهيب ربح صهيب



ثم جاء الأمر من الله تعالى بالهجرة وكان الكفار قد اتفقوا على إرسال أربعين فتى جلدا من كل قبيلة برجل

هذا شأن الكفار لم يستطيعوا رد ادلة النبوة نبوة محمد صلى الله عليه وسلم وهذا حالهم لا يعرفون الحوار او المناقشة العلمية وهذا اكبر دليل على عجزهم بردههم لدعوة النبي والرسول فاتفقوا على القتل

للقضاء على النبي صلى الله عليه وسلم ولم ينم الرسول في بيته تلك الليلة وقال لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه نم مكاني وضع عليك البردة ودعا له أن يعمي الله تعالى عنه أبصار الكفار

انه الصادق الأمين ولكي يرد الأمانات لأهلها وفي مثل هذا الظرف لا يفعل ذلك إلا صاحب أخلاق حسنة

خرج الرسول من بيته وهو يقرأ قول الله تعالى : ( وجعلنا من بين أيديهم سدا ومن خلفهم سدا فأغشيناهم سدا فهم لا يبصرون)

ووضع عليهم التراب



وخرج ومعه أبو بكر إلى غار ثور ودخل أبو بكر قبله لعله يجد حية أو سبع أو عقرب ليفتدي بنفسه رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان يضع ثوبه في شقوق الغار لكي لا تخرج حية أو عقرب



عندما تأكد الكفار بهجرة الرسول بدأت رحلت البحث ووصلوا فوق الغار وقال أبو بكر لو نظروا تحت أقدامهم لرأونا فقال الرسول صلى الله عليه وسلم ما ظنك باثنين الله ثالثهما

وبقيا فيه ثلاثة أيام وكانت تأتيها الأخبار والطعام

وقد وصل إليهما سراقة بن جعشم فساخت يدا فرسه ثم زجرها ثم ساخت وغابتا في الأرض ثم قامت ثم ساخت



فأدرك أن الرسول صلى الله عليه وسلم محمي من الله تعالى

وقال له الرسول كيف بك إذا لبست سواري كسرى

وعاد سراقة يبعد مجموعات البحث عنهما وغير جهة البحث

ووصل رسول السلام والنجاة إلى قباء وبنى مسجد قباء ثم وصل إلى يثرب إلى المكان الذي ينتظره لتنطلق شعلة النجدة وشعلة السلام وشعلة الحق للعالم كله ليبقى حرا يطبق الإسلام دون سفك للدماء ويبلغ رسالة الله تعالى للكرة الأرضية يالها من فرحة ومن سعادة بعد رحلة شاقة وصل الى يثرب ليكون قدوة وتكون الدولة قدوة للكون دولة تطبق وحي الله تعالى لتعيش بسلام في الدارين وفي أجمل حياة

وترك الجاه والمال والوطن والبكر الجميلة التي عرضت عليه في مكة وكل شيء من اجل ترك الدين فرفض

وأول شيء بنى المسجد الذي هو الأساس للعلم والعبادة وحل الخلافات



يجب أن تكون نية من يخطب ويعمر ويأتي ويصلي ويدرس في المسجد لله تعالى وحده لا شريك له

وليس من اجل الجاه والمال او أمور أخرى والذي لا يعلم يحرم أن يفتي ويخرب عقول الناس

ولا يجوز لقبيلة أو مجموعة أن تتحكم بالمسجد وتتدخل العشائرية بل المساجد لله تعالى وحده لا شريك له

وآخى بين المهاجرين والأنصار ووضع وثيقة لا يجوز الاعتداء على المسلمين فيما بينهم أو على غير المسلمين فهم شركاء بالوطن ولكل حرمته وحرمة عرضه وماله ودمه

يجب دراسة سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم وحياة الصحابة والاقتداء بهم

بطريقة علمية







ما أعظم الإسلام من اجله يترك الإنسان ماله ويذهب إلى بلد بعيدة قد يكون مصيره مجهولا

بل أكثر من ذلك تركوا المال والأهل والأولاد والبيوت والمزارع والوطن ومسقط الرأس والجاه في بلدهم ليذوبوا في بلاد بعيدة غرباء

إنا لم اسمع بمذهب أو دين أو دافع يفعل ذلك إلا شيء واحد هو دين الله تعالى الحق الإسلام فعندما ذاقوا حلاوة القرب من الله تعالى لم يبق لأي حلاوة طعمة تنافسها وسأقول ولأول مرة نعم هناك حلاوة متعة سمها ما شئت هذه الحلاوة لايوجد شيء في الدنيا يساويها والذين ذاقوا طعمها يعرفوا ذلك

لا المال ولا الأولاد ولا البيوت ولا الجاه ولا السيارات وهذه الحلاوة لا تعطى لأحد إلا بشروط

هذا السر وراء الهجرة الذي جعلهم على أن يهاجروا قدموا أوامر الله تعالى على كل شيء

حتى أصبحوا أفضل الناس وفتحت لهم الدنيا وسادوا بالحق والعدل ووصل إلينا الإسلام بفضل من الله تعالى ثم بجهادهم وهجرتهم



الفرق الوحيد بيننا وبينهم هو أنهم قدموا الإسلام على كل شيء

ونحن الكثير منا قدم كل شيء على الإسلام

ونطبق من الاسلام ما يحلو لنا دون عناء وتعب وعندما يطابق اهواءنا

التركات لا تعطى لأصحابه المهر لا يدفع للزوحة الأراضي أحيانا تؤكل بالحرام معاملة الجيران والأقارب والزوجة أسوأ معاملة



والمتمشيخين حدث ولا حرج عن كلامهم عن الدين أقول لهم اتركوا الإفتاء لأهله وابحثوا عن مكان مناسب لكم وعمل مناسب وانأ ادلهم على عمل مناسب هو حكواتي من الطراز الأول







والله تعالى اعلم والحمد لله تعالى
avatar
البحر
افضل مشرف
افضل مشرف

عدد الرسائل : 159
العمر : 53
عارعارضة الطاقة :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 29/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خطبة الجمعة بعنوان هجرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه من مكة

مُساهمة من طرف admin في الجمعة يناير 01, 2010 6:48 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
admin
Admin
Admin

عدد الرسائل : 1463
العمر : 37
عارعارضة الطاقة :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 23/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد على ابو جعفر

مُساهمة من طرف البحر في الجمعة يناير 01, 2010 9:28 pm

جزاك الله تعالى خيرا يا ابو جعفر
avatar
البحر
افضل مشرف
افضل مشرف

عدد الرسائل : 159
العمر : 53
عارعارضة الطاقة :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 29/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نحن في اخر ايام السنه

مُساهمة من طرف البحر في الجمعة ديسمبر 03, 2010 9:14 pm

نتذكر هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم
مع مناسبة العام الهجري الجديد
avatar
البحر
افضل مشرف
افضل مشرف

عدد الرسائل : 159
العمر : 53
عارعارضة الطاقة :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 29/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خطبة الجمعة بعنوان هجرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه من مكة

مُساهمة من طرف admin في الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 3:05 pm

كل عام و انتم بخير بمناسبة قدوم العام الهجري الجيد 1432 هـ
وهذا ملخص للهجرة النبوية يذكرنا بالفعل الجبار الذي قام به الرسول صلى الله عليه و سلم و الصحابة الكرام في سبيل نشر الاسلام و التضحية بكل ما يملكون
avatar
admin
Admin
Admin

عدد الرسائل : 1463
العمر : 37
عارعارضة الطاقة :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 23/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى