منتدى منطقة ازرع
مرحبا بكم في منتدى منطقة ازرع - منتدى ثقافي اجتماعي - نرجو ان نحصل على اعجابكم و مشاركتكم الفاعلة لزيادة المعرفة
المواضيع الأخيرة
» عيد فطر سعيد 1439 هـ
الخميس يونيو 14, 2018 12:20 pm من طرف admin

» شكر لكم على هذا المنتدى الرائع
الأربعاء أبريل 25, 2018 9:50 am من طرف بنت ازرع

» تاريخ حوران العريق
الأربعاء أبريل 25, 2018 9:42 am من طرف بنت ازرع

» تحذير الى مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي
الأربعاء أبريل 25, 2018 9:33 am من طرف admin

»  الوهد- فرش البيت في الموروث الحوراني
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:42 pm من طرف admin

» لباس المرآة في حوران قديما
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:40 pm من طرف admin

» ايام من التراث حصاد القمح
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:38 pm من طرف admin

» افتتاح مهرجان التراث الحوراني في ازرع
الأربعاء أبريل 11, 2018 8:35 pm من طرف admin

» الاحتفال بعيد الفصح المجيد في كنيسة جوراجيوس بازرع
الثلاثاء أبريل 10, 2018 4:21 pm من طرف admin

» اساب عدم شرب القهوة في موروث اهل البادية العربية
الجمعة أبريل 06, 2018 7:38 pm من طرف admin


خل اذكار الاربع

اذهب الى الأسفل

خل اذكار الاربع

مُساهمة من طرف سارق النور في الأربعاء يونيو 17, 2009 10:09 pm

[size=16]خلِّ ادّكارَ الأربُعِ


خـلِّ ادّكـارَ الأرْبُــعِ....والمعْـهَـدِ المُرتَـبَـعِ
والظّـاعِـنِ الـمـودِّعِ....وعـــدِّ عـنْــهُ ودَعِ
وانْـدُبْ زَمانـاً سلَفـا....سـوّدْتَ فيـهِ الصُّحُفـا
ولـمْ تــزَلْ مُعتكِـفـا....علـى القبيـحِ الشّـنِـعِ
كـمْ ليلَـةٍ أودَعْتَـهـا....مـآثِـمـاً أبْدَعْـتَـهـا
لـشَـهـوَةٍ أطَعْـتَـهـا....فـي مرْقَـدٍ ومَضْـجَـعِ
وكـمْ خُطًـى حثَثْتَهـا....فـي خِزْيَـةٍ أحْدَثْتَهـا
وتـوْبَــةٍ نكَثْـتَـهـا....لمَـلْـعَـبٍ ومـرْتَــعِ
وكـمْ تجـرّأتَ عـلـى....ربّ السّمَـواتِ العُلـى
ولـــمْ تُـراقِـبْـهُ ولا....صدَقْتَ في مـا تدّعـي
وكـمْ غمَصْـتَ بِــرّهُ....وكـمْ أمِنْـتَ مـكْـرَهُ
وكـمْ نبَـذْتَ أمــرَهُ....نبْـذَ الحِـذا المـرقَّـعِ
وكمْ ركَضْتَ في اللّعِبْ....وفُهْتَ عمْداً بالكَـذِبْ
ولـمْ تُـراعِ مـا يجِـبْ...مـنْ عهْـدِهِ المتّـبَـعِ
فالْبَـسْ شِعـارَ النّـدمِ....واسكُبْ شآبيبَ الـدّمِ
قـبـلَ زَوالِ الـقــدَمِ....وقبـلَ سـوء المصْـرَعِ
واخضَعْ خُضوعَ المُعترِفْ....ولُـذْ مَـلاذَ المُقتـرِفْ
واعْصِ هَواكَ وانحَرِفْ....عنْهُ انحِـرافَ المُقلِـعِ
إلامَ تسْـهـو وتَـنــي....ومُعظَـمُ العُمـرِ فَنـي
في ما يضُـرّ المُقْتَنـي....ولـسْـتَ بالـمُـرْتَـدِعِ
أمَا ترَى الشّيبَ وخَـطْ....وخَطّ في الرّأسِ خِطَـطْ
ومنْ يلُحْ وخْـطُ الشّمَـطْ....بفَـودِهِ فـقـدْ نُـعـي
ويْحَكِ يا نفسِ احْرِصـي....على ارْتِيـادِ المَخلَـصِ
وطاوِعـي وأخْلِـصـي....واسْتَمِعي النُّصْحَ وعـي
واعتَبِرِي بمَـنْ مضـى....من القُـرونِ وانْقَضـى
واخْشَيْ مُفاجـاةَ القَضـا....وحـاذِري أنْ تُخْدَعـي
وانتَهِجي سُبْلَ الهُـدى....وادّكِري وشْكَ الرّدى
وأنّ مـثْـواكِ غــدا....فـي قعْـرِ لحْـدٍ بلْقَـعِ
آهـاً لـهُ بيْـتِ البِلَـى....والمنـزِلِ القفْـرِ الخَـلا
ومـوْرِدِ السّفْـرِ الأُلـى....والـلاّحِــقِ المُـتّـبِـعِ
بيْتٌ يُرَى مَنْ أُودِعَـهْ....قد ضمّـهُ واسْتُودِعَـهْ
بعْـدَ الفَضـاء والسّعَـهْ....قِـيـدَ ثَـــلاثِ أذْرُعِ
لا فــرْقَ أنْ يـحُـلّـهُ....داهِـيَـةٌ أو أبْـلَــهُ
أو مُعْسِـرٌ أو مـنْ لـهُ....مُلـكٌ كمُـلْـكِ تُـبّـعِ
وبعْدَهُ العَـرْضُ الـذي....يحْوي الحَيـيَّ والبَـذي
والمُبتَدي والمُحتَـذي....ومَنْ رعى ومنْ رُعـي
فَيـا مَـفـازَ المتّـقـي....ورِبْحَ عبْـدٍ قـد وُقِـي
سوءَ الحِسـابِ الموبِـقِ....وهـوْلَ يـومِ الـفـزَعِ
ويا خَسـارَ مَـنْ بغَـى....ومـنْ تعـدّى وطَغـى
وشَبّ نيـرانَ الوَغـى....لمَطْـعَـمٍ أو مـطْـمَـعِ
يا مَـنْ عليْـهِ المتّكَـلْ....قدْ زادَ ما بي منْ وجَلْ
لِما اجتَرَحْتُ مـن زلَـلْ....فـي عُمْـري المُضَيَّـعِ
فاغْفِـرْ لعَبْـدٍ مُجتَـرِمْ....وارْحَمْ بُكـاهُ المُنسجِـمْ
فأنتَ أوْلى مـنْ رَحِـمْ....وخيْـرُ مَدْعُـوٍّ دُعِــي


*****


ووجدت فيما وجدت شرح بعض المعاني والكلمات


خـلِّ ادّكـارَ الأرْبُــعِ :
خلِّ فعل أمر من خلّى، بمعنى ذر أو اترك، و ما أكثر استعماله في لهجتنا العامية هذه الأيام.
ادّكار: مصدر من ادّكر و أصلها اذتكر على وزن افتعل من فعل الذي هو : ذَكَرَ، و ادكار هنا بمعنى تذكُّر.
قال تعالى:
وَقَالَ الَّذِي نَجَا مِنْهُمَا وَادَّكَرَ بَعْدَ أُمَّةٍ أَنَاْ أُنَبِّئُكُم بِتَأْوِيلِهِ فَأَرْسِلُونِ

الأربع جمع رَبع، و هو المنزل


والمعْـهَـدِ المُرتَـبَـعِ:
المَعهَد: الموضع الذي عهدته من كثرة زيارتك أو شدة حبك له.
المرتبَع: بفتح الباء اسم مفعول، أي الموضع الذي أصابه الربيع

والظّـاعِـنِ الـمـودِّعِ:
الظاعن: اسم فاعل بمعنى المسافر، و هو و إن كان هنا مذكرا و مؤنثه "ظعينة"، لكن المقصود به المرأة المسافرة، و اطلاق المذكر على المؤنث مشهور في اللغة العربية.
المودِّع: اسم فاعل من ودّعَ و معناه معروف، و معنى الجملة: و المسافرة المودعة.

وعـــدِّ عـنْــهُ ودَعِ:
عدِّ : فعل أمر من عدّى بمعنى تجاوز، قال تعالى:
وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ

دعِ = دعْ ، و كُسِر (للضرورة الشعرية؟)



و الأمر في ما سبق يوجهه الشاعر لنفسه بصيغة المذكر، أي بمعنى: دع يا حريري تذكُّر المنازل، و سقي المواضع، و الحبيبة الراحلة


و لكن... لماذا أراد الشاعر تجنب هذه الافتتاحيات الثلاثة في شعره؟
لأنها هي التي تُستفتَح بها أشعار العرب عادة
ادكار الأربع:
قفا نبك من ذكرى حبيب و منزل ... بسقط اللوى بين الدخول فحومل
لامرئ القيس في معلقته.
لك يا منازل في القلوب منازل ... أقفرت أنتِ و هن منكِ أواهل
للمتنبي

المعهد المرتبع:
قُل لِلدِيارِ سَقى أَطلالَكَ المَطَرُ ... قَد هِجت شَوقاً وَماذا تَنفَعُ الذكرُ
لجرير

و الظاعن المودع:
بانت سعادُ فقلبي اليوم متبول ... متيم إثرها لم يفدَ مكبولُ
لكعب بن زهير في البردة

يرى الشاعر أن هذه الافتتاحيات كلها لا تصلح في بداية شعره، فهي من اللغو، و بدلا منها فضّل الشاعر أن يقول:
و اندب زمانا سلفا ... سودت فيه الصحفا
و لم تزل معتكفا ... على القبيح الشنع


هذا ما عندي، ونترك البقية لأدبائنا الأفاضل

[/size]
avatar
سارق النور

عدد الرسائل : 610
العمر : 34
عارعارضة الطاقة :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 25/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.netlog.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى